إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

علاقة النظام الغذائي بالصحة العقلية والنفسية للطفل ( دراسة )

ينصب الإهتمام على التفكير في أهمية النظام الغذائي للصحة البدنية للأطفال بوجه عام، وخاصة النمو السليم، وصحة العظام، وتفادي بعض المشكلات في الكبر، ولكن ماذا عن الصحة العقلية ؟ فقد وجدت إحدى الدراسات الحديثة أن الطعام يرتبط إرتباطاً وثيقاً بالتطور العاطفي والإجتماعي للطفل.

دراسة حول علاقة الطعام بالصحة النفسية للطفل
نشرت مجلة BMC public health بحثاً بهذا الخصوص، حيث أجريت دراسة على حوالي 7 آلاف طفل من جميع أنحاء أوروبا، ويقع هؤلاء الأطفال في الفئة العمرية من 2-9 سنوات، وقد تم قياس النظام الغذائي للطفل في حالة إتباعه نظام غذائي لتقليل نسبة السكريات المصنعة التي تدخل للجسم، وتناول الخضروات والفاكهة بشكل يومي، وإضافة حبوب القمح الكامل إلى طعامهم، وتناول الأسماك من 2-3 مرات اسبوعياً.

وقد تم قياس 4 عوامل كنتيجة لذلك وهى تقدير الذات، والعلاقة مع الوالدين، والمشاكل العاطفية، والمشاكل مع الأصدقاء، وقد تم الإنتظار لمدة عامين للتأكد من نتائج هذه الدراسة.

علاقة الطعام والنظام الغذائي بالتطور العاطفي للطفل
النتائج المترتبة على هذه الدراسة
ارتبط النظام الغذائي السليم بالصحة النفسية والنمو العاطفي الجيد لدى الأطفال عقب مرور عامين من المداومة على النظام الغذائي وملاحظة نتائج هذا البحث، حيث وجد أن الأطفال الذين اتبعوا نظام غذائي صحي طوال العامين الماضيين تطور لديهم تقدير عالي للذات، كما أنهم لا يعانوا من مشاكل متعددة مع رفاقهم.

كما ارتبطت العلاقة الجيدة مع الوالدين بتناول الخضروات والفاكهة بشكل يومي، وقد ارتبطت بعض المشكلات العاطفية القليلة بقلة تناول الدهون بشكل يومي، وكذلك فقد ارتبطت بعض المشاكل مع الأصدقاء بقلة تناول الخضروات والفاكهة.

الإحتمالات التي اتبعها فريق البحث
ولدى الفريق البحثي المشرف على هذه الدراسة بعض الإحتمالات، حيث تفترض هذه الدراسة وجود ارتباط وثيق بين تناول بعض أنواع من الطعام مثل الأسماك والحبوب الكاملة، وبين تحسن  وتطور الحالة النفسية أو الصحة النفسية للطفل عموماً.

وهناك بعض العناصر الغذائية مثل الدهون الموجودة في أوميجا 3 والتي تتوفر في الأسماك، والمعادن الموجودة في أنواع الفاكهة والخضروات، والتي من الممكن أن تؤثر على صحة الطفل النفسية وتطوره العاطفي وصجته العقلية بشكل إيجابي.

يمكن أن يؤثر النظام الغذائي الصحي على الصحة بوجه عام، بما في ذلك صحة الفم والأسنان والنوم وغيرها من الأمور، كما يمكن للنظام الغذائي السليم أن يساعد الأطفال في التعامل مع المشكلات والضغط الذي يتعرضوا له في بعض مواقف وتحديات الحياة.

وعلى الرغم من أن العمل على هذه الدراسة مستمر وسيستمر لسنوات قادمة إلا أنه من المؤكد أن هناك رابط بين طعام الأطفال وحالتهم العاطفية أو ما يشعروا به.

وهذه بعض المعلومات حول كميات الطعام التي يحتاجها الأطفال في الفئة العمرية من 4-8 سنوات:
الفاكهة: من كوب إلى كوب ونصف من الفاكهة يومياً.
الخضروات: كوب ونصف يومياً.
الأسماك: مرتين أسبوعياً.
السكر المضاف “المصنع”: من 28-32 جرام.
الحبوب الكاملة: على الأقل نصف الحبوب الغذائية التي يتناولها الطفل على مدار الأسبوع يجب أن تكون حبوب كاملة وغير مقشورة.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017