إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

طرق حرق دهون الجسم أثناء النوم

يرغب الجميع في الحصول على وزن مثالي و كسب الصحة و الشباب ، و قد تعددت الطرق التي ينصح بها الأطباء لتخفيف الوزن ، إلا أن هناك بعض الباحثين أكدوا على أن هناك علاقة وثيقة بين نوم الإنسان و قدرة الجسم على حرق الدهون ، بل إنهم أكدوا على إمكانية حرق الدهون خلال النوم بواسطة اتباع بعض التعليمات.

علاقة النوم بقدرة الجسم على حرق الدهون:
النوم لا يحرق الدهون بشكل مباشر و لكن قلة عدد ساعات النوم يمكنها أن تُعيق عمليات الأيض مما يساهم في زيادة الوزن بشكل كبير ، و طبقًا لدراسة تم إجراءها على بعض الأشخاص ، حيث تم تقليل عدد ساعات نومهم مع مراعاة الثبات على عدد سعراتهم الحرارية في اليوم ، و بعد انتهاء التجربة اكتشف الباحثون أن معدل حرقهم قد تناقص بنسبة 50%.

كما أن هناك بعض الدراسات في جامعة شيكاغو أثبتت أن عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم خلال أربعة أيام فقط ، قد يؤثر بطريقة سلبية على قدرة الجسم على معالجة الإنسولين ، كما أنه يقلل الاستجابة له بنسبة 30% ، و هو هرمون يساعد الجسم في التعامل مع السكريات ، و عندما يقل عمل هذا الهرمون يتم تخزين السكريات و النشويات في الجسم على هيئة دهون.

كما أشارت الدراسات أن هرمون اللبتين و هرمون الغريلين و هرمون النيوروبيبتين ، و هي الهرمونات المسؤولة عن الجوع و الشبع ، تتأثر تلك الهرمونات كثيرًا بعدد ساعات النوم التي يحظى بها الإنسان ، و قد أشار المختصون أنه يجب اتباع بعض التعليمات من أجل الحصول على نوم هنئ و بالتالي مساعدة الجسم على خسارة الوزن.

نصائح لحرق دهون الجسم أثناء النوم:
أولًا: يجب مراعاة ترك غرفة النوم فقط للنوم و الاسترخاء و عدم استخدامها لأغراض أخرى مثل المذاكرة ، كما يجب عدم ممارسة النشاطات الأخرى بها ، مثل العمل و الترفيه.

ثانيًا: يجب عدم التفكير في المواضيع الحياتية المعقدة قبل الذهاب إلى النوم ، و يجب العمل على خلق مناخ مريح نفسيًا قبل النوم ، على غرار التأمل ، أو أخذ حمام ماء دافئ ، أو قراءة كتاب ، فتلك الطرق لها تأثير فعال في الحصول على الاسترخاء المطلوب للجسم.

ثالثًا: أغلب الأشخاص في وقتنا الحالي يستمرون في استعمال هاتفهم المحمول حتى في الفراش من أجل التحدث مع الأصدقاء أو قضاء بعض الأعمال ، و هذا من العادات الخاطئة التي قد يقع فيها البعض ، فقد نصح الأطباء بضرورة إغلاق أجهزة الهاتف المحمول و الحاسوب و التلفزيون قبل ساعة من الذهاب إلى النوم.

رابعًا: لابد من تحديد وقت نوم و استيقاظ محدد كل يوم ، حتى في أيام العطلة ، و عدم التكاسل عن هذا الوقت.

خامسًا: يجب أيضًا تحديد وقت معين لتناول الطعام و الحرص عند اختيار نوعيته ، و البعد عن تناول الوجبات الثقيلة ، كما يجب تجنب شرب الكحول قبل الذهاب إلى النوم ، لأنه في أغلب الأوقات قد يسبب حرقة بالمعدة و يجعل النوم صعباً.

سادسًا: يجب الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية و الشاي و القهوة و الشوكولاتة بعد الساعة الثانية ظهراً ؛ لأن القهوة تحتوي على الكافيين ، الذي يجعل الجسم يبقى متنبهًا و يبقى مفعولها في الجسم مدة 5-6 ساعات بعد تناولها.

سابعًا: أشار العديد من الخبراء إلى أن النوم في العتمة يكون أفضل ؛ و ذلك لأن الظلام يعمل على إفراز هرمون النوم الطبيعي و هو الميلاتونين ، أما في الضوء يكون من الصعب إفراز هذا الهرمون.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017