إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

علاج التهاب الحلق الناتج عن ارتجاع المرئ

ارتجاع المرئ هو علامة مميزة لأمراض المرئ و الجهاز الهضمي، و فيه تكون العضلات الموجودة في نهاية المرئ مرتخية ولا تنقبض بصورة سليمة مما يتسبب في ارتجاع الطعام من المعدة و معه أحماض المعدة إلى المرئ،و بذلك يسبب هذا إحساس بالتهيج الداخلى.

ما هو ارتجاع المرئ؟
ارتجاع المرئ من الممكن أن يسبب تدمر الغشاء المبطن للمرىء، كذلك إلتهاب الحق هو علامة على ارتجاع المرئ، و يطلق عليه ايضا ارتجاع الحمض، و هو عودة محتويات المعدة بما تحتويه من أحماض إلى المرئ، و غالباً ما يحدث هذا بسبب ضعف في جزء عضلات المرئ خصوصًا العضلة العاصرة السفلية المريئية، مما يسبب ارتجاع الطعام إلى المريء.

العضلة العاصرة السفلية هي صمام يفتح ليسمح بمرور الطعام من المرئ إلى المعدة، و يغلق ليمنع رجوع الطعام مرة أخرى، و عندما يحدث ضعف في هذا الصمام، فإنه لا يغلق بصورة صحيحة مما يتسبب في ارجاع أحماض المعدة والذي قد يسبب تلف في بطانة المريء و التهاب الحلق و كذلك احساس بالحرقة.

كيف يمكنك تجنب التهاب الحلق؟
لكى نتجنب إلتهاب الحلق ينبغى أولا معالجة السبب الأساسي، و هو ارتجاع المرئ عن طريق الوصفات الطبية، و الأدوية التي تعمل على معادلة الوسط الحامضي في المعدة، و النجاح في تحقيق تلك المعادلة يقلل من التهاب الحلق و حرقان المعدة .

علاج التهاب الحلق الناتج عن ارتجاع المرئ
عادات الطعام: تغيير عادات الطعام قد يكون اسلوبًا لمعالجة التهاب الحلق الناتج عن قرحة المعدة، فقد وجدت التجارب انه عند تناول ألياف الطعام نجد أنها تساعد في تخفيف حدة الإلتهاب، و الأشخاص الذين يعانون من صعوبة في بلع الطعام يمكنهم أن يجدوا أن بلع الطعام اللزج و شرب السوائل قد يكون أصعب من بلع الطعام الطري، و كذلك معرفة الأطعمة المسببة لحرقة المعدة لديك قد تكون مختلفة عن الأشخاص الآخرين، لذلك ننصحك بتسجيل الأطعمة التي تأكلها و تشعر بالحرقة لان هذا ربما يساعدك على تقليل أسباب الحرقة.

أكل كميات صغيرة و متتابعة أفضل لتحنب الحموضة و كذلك تجنب الأكل الحار و الحمضى و الأطعمة الدهنية حيث أن هذه الاطعمة تسبب تهيج المعدة و الحرقان. و كذلك بعض المشروبات التي تسبب تهيج المعدة و المرئ قد تختلف من شخص لآخر ولكنها قد تكون واحدة من هؤلاء”مشروبات الكافيين مثل القهوة و الشاى و المنبهات و مشروب الشيكولاتة الساخنة. و كذلك عصير الليمون و الطماطم و الكحوليات و مشتقاتها و مياه الصودا.

تجنب أيضًا النوم مباشرة أو بعد عدة ساعات بعد الأكل حتى تتجنب إرتجاع الطعان و الشعور بحرقان في المعدة، ينبغى عدم تجاهل هذه الاعراض و التحدث إلى الطبيب بشأنها.

العلاج الطبي: اذا لم تحصل على نتيجة مرضية نتيجة لتغيير عادات الطعام، فينبغي عليك التوجه للعلاج و أخذ الادوية المناسبة التي تعمل على معادلة وسط المعدة الحامضي، و تقليل الحموضة، و من مجموعة الادوية التي تقلل الحموضة ة تعمل على معادلة الوسط تتضمن الآتي:
– كربونات الكالسيوم .
 بيكربونات الصوديوم و التي توجد في “صودا الخبز”.
– هيدروكسيد الماغنسيوم.
و يوجد أيضًا مجموعة من الادوية التي تغلق مستقبلات الحمض في المعدة مثل رانتيدين و سيميتدين و فوماتيدين و نوزاتيدين، و لدينا أيضًا مجموعة أخرى من الادوية القوية التى تقلل حامضية المعدة و تقلل حمض الهيدوركلويك مثل أوميبرازول، و لانسوبرازول، و  رابيبرازول، و بانتوبرازول، و إسوميبرازول.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017