إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

كيفية التعامل مع مريض فرط الحركة

فرط الحركة هو أحد الأمراض التي تظهر على الطفل منذ عمر صغير ، و قد يتأخر التعرف على هذا المرض حتى سن البلوغ .

فرط الحركة
يظهر اضطراب فرط الحركة على شكل حركة زائدة و مفرطة عند الطفل إذا تم مقارنته بباقي الأطفال من نفس عمره ، فضلا عن حالة من التشتت في الذهن و التي تعيقه من القدرة على التركيز ، هذا فضلا عن أنه يلاحظ عليه التوجهات و الحركات الاندفاعية ، كل هذه الأعراض تعيق تقدمه الاجتماعي و الدراسي ، و في بعض الحالات يرافق هذه الحالة تأخر في نمو الدماغ .

التعامل مع مريض فرط الحركة
التشاور مع المدرسين
أغلب حالات الأطفال يتم التعرف عليها بالقرب من دخول المدرسة ، و لذلك لابد من التشاور مع المدرسين بشأن هذا المرض ، و ذلك لأن الطفل لابد من أن يتلقى مستوى معين من الرعاية ، هذا فضلا عن التشاور مع الأسرة بشكل مستمر ، و كذلك التناقش معهم في الحلول الممكنة للتعامل مع الطفل و طرق تنمية مهاراته .

الرقابة داخل المنزل
هناك بعض الحالات تظهر فيها هذه الحالة بشكل عرضي و طارئ ، أي لا يكون الطفل يعاني من أي مشكلة و فجأة تظهر عنده مثل هذه الأعراض ، و هذا الوقت غالبا يكون الطفل يعاني من مشكلة أسرية تسببت في ردة الفعل التي تمثلت في هذه المشكلة ، و هنا لابد من تهدئة الوضع في المنزل و التشاور مع الطفل ، و هناك بعض الحالات يعاني فيها الطفل من المرض بشكل أساسي ، و هنا لابد من الرجوع لمتخصص ، فضلا عن مراقبة الطفل باستمرار لأنه قد يكون عرضة للأذى بسبب أفعاله المندفعة .

فحص حاسة السمع
عند الشك في مرض الطفل يتوجب التوجه لطبيب متخصص في الأنف و الأذن و الكشف على حاسة السمع الخاصة بالطفل ، للتأكد أنه لا يعاني من أي مشكلة تتعلق بها ، و تعمل على إعاقة وصول المعلومات للمخ .

تسلية الطفل 
يفتقر الطفل المريض بهذا النوع من الأمراض إلى وسائل الترفيه ، و هنا لابد من خلق وسائل جديدة تشغل الطفل و تساعده على الاستمتاع و تفريغ طاقته ، و يفضل أن تتضمن هذه الأمور رياضات ليتمكن من تفريغ رغباته العدوانية بها ، و كذلك كراسات تلوين من أجل إخضاعه و تهدئته .

اختيار المكان الأمثل للطفل 
– المكان المخصص لمذاكرة الطفل لابد من أن يكون قليل التفاصيل ، و ذلك لأن ذهن هذا الطفل عرضة للتشتت بسهولة ، فإن كان مثلا مكان جلوس الطفل في مقابل نافذة ، فمن الممكن نقل المكان لآخر يكون في مقابل الحائط لتجنب انشغال الطفل بتفاصيل زائدة .

– و من الممكن وضع قصاصة من الورق المقوى بشكل معين على الحائط المقابل له ، و اطلب منه النظر إلى هذه الورقة من وقت لآخر ، و سوف تساعده على التركيز بشكل كبير .

الاتصال البصري
من أهم الأشياء التي يفتقر لها هذا الطفل التواصل البصري ، و لذلك حاول أن تتواصل معه بصريا أثناء الحديث معه ، على ألا يكون ذلك عن طريق الإجبار .

الحديث مع الطفل
عند الحديث مع مريض فرط الحركة تجنب الأسئلة المملة و العبارات الطويلة ، و عليك استخدام العبارات القصيرة و الأوامر المباشرة ، حتى تكون أسهل له في الفهم و في التنفيذ ، فعلى سبيل المثال لا تقل لطفل ألن تجد كتابك ، بل قل ابحث عن كتابك و احضره لي .

تحديد الكلام
– من أهم الأشياء الواجب الاهتمام بها عند التحدث مع الطفل الطريق المباشر للحديث ، فمثلا إن أردت أن يقوم الطفل من على الأرض ليجلس على الكرسي ، لا تقل له قم من الأرض ، فقد يقوم و يجلس على المنضدة بل قل له اجلس على الكرسي .

– و هناك العديد من النصائح الأخرى و التي تتمثل في تحفيز الطفل باستمرار ، و تشجيعه على تنفيذ الأوامر و الانتباه .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017