إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

علاقة الغثيان بتحديد نوع الجنين

نوع الجنين من أول الأسئلة التي تتبادر في عقل السيدة فور معرفتها بأنها حامل، فهي تريد معرفة إذا ماكانت ستنجب بنت أو ولد، وهناك بعض الطرق القديمة التي إعتاد الكثير من الناس القيام بها لمعرفة نوع الجنين، مثل ملاحظة الغثيان عند السيدة الحامل ومدى شدته، وملاحظة شكل بطن الأم، وأيضا ملاحظة ما تريد الأم أكله.

علاقة الغثيان بنوع الجنين
إعتاد الناس قديما على الربط بين الغثيان ونوع الجنين، وهذا من المعتقدات الشعبية القديمة والتي تتوارثها الأجيال، حيث من المعتقد أنه لو كانت السيدة الحامل تعاني من غثيان شديد في الصباح أو على مدار اليوم فهذا يعني أنها في الغالب وبنسبة كبيرة سوف تكون حامل ببنت، أما لو كان الغثيان الصباحي معتدل أو قليل فهذا يشير لكون السيدة حامل بولد، وهذه المعتقدات القديمة هناك من يصدقها وهناك من يرى أنها مجرد خرافات.

والجدير بالذكر أنه يوجد دراسة أجريت مؤخرا لدراسة هذا الأمر، وهذه الدراسة قام بها علماء من السويد، حيث قاموا بدراسة أكثر من مليون حالة حمل، ولاحظوا أنه بالفعل عندما تعاني الأم من الغثيان الشديد وخاصة في فترة الصباح يكون في الأغلب وبنسبة كبيرة المولود بنت، ولو كان الغثيان معتدل كان المولود ولد، وهذه الدراسة الحديثة تؤكد أن الموروثات القديمة التي يتوارثها الأجيال ليست من فراغ وأنها قائمة على حقائق وملاحظات وعن تجربة.

طرق أخرى لمعرفة نوع الجنين
هناك العديد من المعتقدات الشعبية الأخرى التي إعتادت السيدات عن طريقها معرفة إذا ما كان الجنين ولد أم بنت في وقت مبكر مثل:

– شكل البطن: إعتادت الإمهات قديما على ملاحظة شكل بطن السيدة الحامل، فكانوا يظنون أنه لو كانت السيدة الحامل بطنها مرفوعة لأعلى فهي حامل في بنت، أما لو كانت البطن متركزة في الأسفل فهي سوف تلد ولد، وبالطبع لا يوجد ما يثبت صحة ذلك ولكنها موروثات وهناك من يؤمن بها.

– ما تريد الأم تناوله: هناك بعض السيدات في فترة الحمل يشعرن برغبة قوية في تناول المأكولات الحلوة وأنواع الحلويات، وفي هذه الحالة تظن السيدة أنهاحامل في بنت، وهناك سيدات آخريات يرغبن في تناول الأطعمة المالحة فيقال لهم أن المولود ولد.

– طريقة خاتم الزفاف: وهي من أطرف الطرق المعروفة لتحديد نوع الجنين وليس لها أي أساس، ولكن يوجد العديد من الناس يؤمنون بهذه الطريقة وبدقتها، ومقتنعين تماما أنها طريقة دقيقة على حسب معتقداتهم، والغريب أنها في أوقات كثيرة تكون صحيحة، حيث إعتادوا ربط خاتم الزفاف الخاص بالحامل في سلسلة وجعله يتدلى فوق بطن السيدة ثم يقوموا بلفه حول بطنها في حركة دائرية ثم يترك دون حركة فلو تحرك وحده في شكل دائري إذا السيدة حامل في ولد، أما لو تحرك من طرف لآخر فالمولود سوف يكون فتاة.

– شكل الثدي: يظن كثيرون بأن شكل ثدي السيدة الحامل يشير لكون الجنين ذكر أم أنثى، فيرون أنه لو الثدي الأيمن أكبر من الأيسر فالجنين ذكر، ولو كان الأيسر أكبر من الأيمن فالجنين أنثى، وهذه الطريقة أيضا من الموروثات الشعبية.

– الحالة المزاجية للسيدة الحامل: يقال أن السيدة الحامل لو كان مزاجها متقلب فأحيانا تكون سعيدة وفي أحيان أخرى وفجأة وبدون سبب ينقلب مزاجها فهي حامل في بنت، أما لو كان مزاجها جيد دائما فهي حامل في ولد، وهذه الطريقة لها أساس علمي حيث أن السبب يكون التغير في الهرمونات.

– الشعر الزائد: يقال أن السيدة الحامل في ولد ينمو لديها الشعر الزائد بصورة كثيفة جدا وسريعة، أما لو كانت حامل في بنت فيكون الشعر أقل كثافة وينمو بصورة طبيعية، وهذه أيضا من المعتقدات القديمة.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017