إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

الفرق بين الصداع النصفي والصداع النصفي المزمن

بعض الأشخاص الأكثر عرضة للصداع النصفي يعانون من نوبات مؤلمة مرة أو مرتين شهريا ، ولكن إذا كنت تعاني من الصداع النصفي المزمن ، فإنك تصاب به غالبا على الأقل 15 مرة شهريا ، وهذه النوبات المتكررة والعنيفة من الصداع النصفي تحدث تغيرات على أسلوب الحياة .

ما الفرق بين الصداع النصفي والصداع النصفي المزمن ؟
إذا كنت تعاني من الصداع النصفي فأنت لست بحاجة لتخبرنا بمدى الألم الذي تتعرض له فهو ليس صداع سيء فقط ، وتشمل الأعراض :
– ألم على شكل خفقان في أحد جانبي الرأس أو كليهما .
– الغثيان .
القيء .
– الشعور بالدوخة .
– الخدر في الوجه ، اليدين والقدمين .
– الهالة (رؤية وميض ، ألوان ، خطوط أو ظلال) .

أثناء الصداع النصفي ، ربما تجد أضواء ساطعة ، أصوات ، لمس والشم المؤلم .

الصداع النصفي المزمن يشترك في هذه الأعراض ، ولكن الفرق في التوقيت ، ولتشخيص هذه الحالة ، ربما يعاني المريض من بهذا الصداع 15 يوم شهريا ، 8 مرات منهم صداع نصفي .

ما هي الأسباب ؟
يدرس الأطباء الكثير عن هذا الصداع ، والذي يكون وراثيا عادة ، أو يكون ناتجا عن تغيرات في كيميائية الدماغ ، كما قد تكون الأنشطة الشاذة للدماغ سببا في هذا .

كل شخص يعاني من الصداع النصفي لديه سبب مختلف ، ولكن الأسباب الشائعة تشمل نقص النوم ، الكافيين والتعرض للضغط والتوتر .

معظم الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي من النساء وربما ينتج ذلك عن التغيرات الهرمونية ، والتي تحدث أثناء الدورة الشهرية ، خلال فترة الحمل ، أو فترة سن اليأس ، ولكن التحكم في الصداع النصفي يلعب دورا هاما في العلاج .

كيفية العلاج : 
إن كل من الصداع النصفي والصداع النصفي المزمن يمكن علاجهما بنفس الطريقة ، وتشمل الأدوية التي تستخدم لعلاج الألم والأعراض ( مثل الغثيان والقيء) ، كما تعالج الأسباب وراء الصداع النصفي ، ولكن لا يكون علاج نهائي له .

والصداع النصفي المزمن يمكن أن يعرقل الحياة الشخصية للمريض ، فإذا كنت تعاني من الصداع النصفي لأكثر من نصف شهر ، فقد تفقد كثير من الأيام في العمل أو الدراسة ، كما يفوتك الكثير من الأوقات مع الأصدقاء والعائلة ، كما أن الإكتئاب يعتبر حالة شائعة لدى الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي المزمن .

الوقاية من الصداع النصفي المزمن :
1- الحرص على النوم جيدا لمدة 7-8 ساعات يوميا .
2- مراقبة النظام الغذائي ، فالكثير من الكافيين يسبب ألم الرأس ، وهناك بعض الأطعمة التي تحتوي على النيترات مثل اللحوم كالهوت دوج ، المحليات الصناعية والكحول .
3- التحكم في التوتر ، القلق والتوتر يسببان الصداع النصفي المزمن ، ينصح بتعلم التنفس بعمق أثناء الأزمة .
4- ينبغي تخطيط الوجبات ، فالصيام وتخطي الوجبات يمكن أن يسبب الصداع ، حاول أن تتناول الطعام يوميا في نفس الوقت .
5- تساعد التمارين الرياضية على تخفيف القلق والتوتر ، كما يساعد على تخفيف الوزن ، فزيادة الوزن تزيد فرص الإصابة بالصداع النصفي المزمن .
6- يجب طلب المساعدة في حالة استمرار الصداع النصفي أكثر من 72 ساعة أو تعرضت لأعراض أخرى غير محتملة .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017