إكتشف إكتشف

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

5 أنواع شائعة لنقص العناصر الغذائية وعلاجها

إن نقص الفيتامينات والمعادن يمكن أن يسبب العديد من الأمراض لجسم الإنسان ، وعلى الرغم أننا نعيش في ثقافة وفيرة ويمكننا الحصول على كل أنواع الأطعمة التي نريدها ، مازال هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من نقص العناصر الغذائية ، الأمر الذي يهدد الجسم بالإصابة بالعديد من الأمراض .

من الصعب أن يظل جسم الإنسان يعاني من نقص لفيتامينات والمعادن ، لذلك ينبغي التعرف على المصادر المناسبة لهذه العناصر الغذائية الرئيسية ، التي يمكن الحصول عليها عن طريق تناول الأطعمة .

أهمية الفيتامينات في النظام الغذائي :
تساعد الفيتامينات على تنظيم ردود الأفعال الكيميائية داخل جسم الإنسان ، وهي 13 نوع وتشمل فيتامين أ ، ب المركب ، ج ، د ، ه وك . ونظرا لأن معظم أنواع الفيتامينات لا يمكن للجسم تكوينها ، فينبغي الحصول عليها خلال النظام الغذائي ، والفيتامينات ليست مصدرا للطاقة (السعرات الحرارية) ، ولكن يحتاجها الجسم ليقوم بوظائفه بطريقة مناسبة .

أهمية المعادن في النظام الغذائي :
أما المعادن فهي مركبات الأطعمة التي تقوم بالعديد من الوظائف داخل جسم الإنسان أيضا ، فعلى سبيل المثال فإن كل من الكالسيوم والماغنسيوم ضروريان لكثافة العظام ، ويحتاج الجسم الحديد لتوفير كرات الدم الحمراء التي تنقل الأكسجين ، كما أن المعادن تماما مثل الفيتامينات لا تزود الجسم بالطاقة ، وأفضل مصدر لتوفيرها هو الحصول عليها خلال النظام الغذائي والمكملات الغذائية .

واليوم يقدم لكم هذا الموضوع تغطية لأهم أنواع نقص العناصر الغذائية ، أسباب نقص الفيتامينات والمعادن ومصادرها ، والعديد منا يمكن أن يكون مصاب بنقص العناصر الغذائية ولكنه لا يعلم ذلك ، ولكننا بحاجة إلى علاج هذا النقص قدر الإمكان .

5 أنواع رئيسية لنقص العناصر الغذائية وكيفية التغلب عليها وعلاجها :
1- نقص فيتامين ب12 : يساعد فيتامين ب12 على تكوين خلايا الدم الحمراء في الجسم ويحسن وظائف الجهاز العصبي ، ونقصه يؤدي إلى الشعور بالتعب ، الخدر في القدمين وأطراف أصابع اليدين وحتى ربما يسبب الإكتئاب ، ويمكن فحص هذا النقص عن طريق إجراء اختبارات الدم ، وتشمل الأطعمة التي توفر فيتامين ب12 كل من اللحوم ، الدواجن ، البيض والأسماك ، ويجب أن يحرص الأشخاص النباتيين على الحصول على هذا الفيتامين عن طريق المكملات الغذائية بعد استشارة الطبيب ، لأن عدم الحصول على نظام غذائي مناسب يسبب نقص الفيتامينات والمعادن .

ملاحظة : إذا كنت تتناول المكملات الغذائية للحديد وحمض الفوليك ، ربما تختفي أعراض نقص فيتامين ب12 ، حيث تغطي على أعراض نقصه ، لذلك يفضل عمل فحص لقياس مستوى فيتامين ب12 أثناء تناول هذه المكملات الغذائية ، لأن نقصه يمكن أن يسبب فقر الدم الخبيث .

2- نقص الحديد : يعتبر الحديد من المعادن المكونة لخلايا الدم الحمراء ، فإذا كنت تعاني من نقص الحديد ربما تشعر بالتعب ، الدوخة وتصاب بالأنيميا ، ويمكن التأكد من نقصه عن طريق اختبار الدم ، وأنت بحاجة إلى استهلاك المصادر الحيوانية مثل اللحوم ، الدواجن ، البيض والأسماء ، وعلى غرار فيتامين ب12 ، يوجد العديد من  المصادر النباتية للحديد مثل الفاصوليا والخضروات ، ويمكن العمل على زيادة إمتصاص الحديد عن طريق الحرص على مزجه مع فيتامين ج ، الموجود في جميع الفواكه الحمضية ، ولكن توجد بعض الأطعمة التي تتعارض مع إمتصاص الحديد مثل الأطعمة الغنية بالكالسيوم كمشتقات الحليب، الأطعمة الغنية بالكافيين مثل القهوة والشاي ، لذلك يجب تجنبها وقت تناول الأطعمة الغنية بالحديد ، ويفضل تناولها بعد الوجبة بساعتين .

3- نقص الأوميجا3 : يعتبر الأوميجا3 من الأحماض الدهنية غير المشبعة التي تساعد على محاربة الالتهابات في جسم الإنسان ، ووجد أنها تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ، بالإضافة إلى علاج الإكتئاب ، ويعتبر كل من الأوميجا3 والأوميجا6 من العناصر الغذائية الضرورية للجسم ، فنحن بحاجة إلى استهلاكهم ، ومن أفضل مصادر أوميجا 3 الأسماك الزيتية مثل  التونة .

4- نقص الماغنسيوم : يعتبر من المعادن الأساسية للجسم ، وهو ضروري لوظائف القلب والجهاز العصبي ويحمي من تشنجات العضلات ، ويوجد علاقة وطييدة بين نقص الماغنسيوم وزيادة السكر في الدم ، لذلك يوصي الأطباء مرضى السكري بضرورة استهلاك الأطعمة الغنية بالماغنسيوم ، ومنها الخضروات ، الفاصوليا ، المكسرت ، البذور ، اللوز ، الأفوكادو والحبوب الكاملة كالخبز الكامل والأرز البني ، ويعتبر عدم الحرص على إضافة الخضروات والفاكهة إلى النظام الغذائي سببا رئيسيا في نقص الماغنسيوم .

5- نقص فيتامين د : فيتامين د ضروري لأنه يساعد على إمتصاص الكالسيوم ، كما يساعد في الحفاظ على كثافة العظام ، ونقصه يؤدي إلى انخفاض كثافة العظام ويؤثر على وظائف الغدة الدرقية المسئولة عن عملية الميتابوليزم ، ويعد نقص فيتامين د شائعا هذه الآونة ، نتيجة عدم التعرض للشمس ، أو مشاكل  الكبد والكلى ( لأن كلاهما يساعد على تحويل الفيتامين من الطعام ليصبح في صورته النشطة داخل الجسم) ، يمكن فحص نقص فيتامين د عن طريق اختبار بسيط للدم ، ويمكن الحصول على المكملات الغذائية بعد استشارة الطبيب ، كما يمكن إضافة بعض مصادره مثل الأسماك ومشتقات الحليب والبيض .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

إكتشف

2017